اولاد بلادي

اهلا بك زائرنا الكريم ...
انت ليس مسجل معنا .مرحبا بك عضو في اسرتنا.

اولاد بلادي

المنتدى في حالة اصلاح وتعديل انتظرونا في ايام الدخول المدرسي
منتديات اولاد بلادي ترحب بكم

    سأعيش رغما عن جرحي...!!

    شاطر
    avatar
    mima22
    مشرف
    مشرف

    انثى الرسائل الخاصة : 484
    العمر : 25
    العمل/الترفيه : sport+net
    تاريخ التسجيل : 08/05/2009

    سأعيش رغما عن جرحي...!!

    مُساهمة من طرف mima22 في الخميس سبتمبر 03, 2009 2:35 pm




    سأعيش رغما عن جرحي...!!
    اليوم تبدأ أولى صفحاتي المشرقة ..


    إنسانه جديده


    أمل جديد


    ويوم جديد ..



    كنت قد أيقنت أن بعده سيقتلني ..ويجعلني على حبل المشنقة أو سيدمرني ويشتتني بين طيات هذا الزمان..


    ولكنني عندما جلست في خلوت مع نفسي وراجعت حساباتي


    وقفت عند حدث مؤلم وقلت:


    الحياة لن تتوقف أبداا بوجوده ..بغيابه.. سأستمر!


    نعم ذاك الانسان الذي أخذ الكثير والكثير ..


    نكرني بعدما أحببته وجعلته قطعة من روحي والآن ها هيا تنزف ليس دما بل تنزف مشاعرااا


    ها هي روحه بدأت بالخروج مني !!


    كم هو مؤلم هذا الاحساس!!!!!!!!!!


    ولكن رحيله أهون علي من جرح كرامتي ..


    وعزة نفسي وكبريائي أغلى علي من روحي


    فمن يرضى بالذل يا سيدي


    هيهات وأن ترضى لنفسك !!


    ولكن أنا


    ومن أنا ؟!!


    لاشيء......................!


    نقطه في آخر السطر


    بل حروف مبعثره لا وجود لها


    كما السفينة بلا مرسى


    وكما الليل بلا فجر


    وكما الكسر بلا جبر



    أأخبركم سراا !!


    حبه كان مثل الحلم ..كم تمنيت ألا أصحو منه أبداا..


    حبه كما البحر في هدوءه ..


    والخوف من بعده كما البحر الهائج كما غدره..


    حبه كما العصفور وهو يغرد


    كما الزهر وهو يتفتح


    بل كما الطفل وهو يتعلم أولى كلماته كي يبدأ حياته ..


    كنت أنتظر الساعات وأعد الدقائق والثواني لرؤيته..


    ما من شيء يفرحني في يومي سوى النظر إليه والاستماع لأحاديثه..


    وعند رؤيته يضطرب قلبي وتسرع دقاته ..


    له عينان تأسرني


    وله شفاه تربكني


    له ابتسامة تقتلني


    وله هيبة تهزني من الأعماق ..


    عندها أشعر وكأنني ولدت من جديد..



    تحديت نفسي من جديد بعدما عانيت الكثير وأصبحت إنسانه يافعه تعيش من أجله فقط ..




    أتدركون شيئا ؟؟

    كانت روحه هائمة في سماء عشقي فهو كالطفل بين ذراعي أضمه متى شااااء

    وان احتجت لحنينه أنظر لعيناه نظرت بؤس شديد وعندما أتأملهما أستمد الأمان منه ..


    كم كنت احتاج لحنااااانه!!


    للأمان بين ذراعيه


    فيكفني أن أشم عطره


    وأن أشعر بقلبه يحمني


    وعيناه تحرسني


    ودفاه في ليلة شتاء بارده


    كنت أعلم أن نهايتنا ستكون مفترق طرق عند بداية طريق..ومع ذلك عشقته ..


    ظننت أنه سيعوضني عما فاتني وقد فعل!!


    ولكن من خلف ستائر سوداء معتمه مجهول ما خلفها..



    ليس ما جرحني هو اتهامه لي بالكذب والخداع ..


    ان الذي قتل هذه الاحاسيس هو ظلمه وما أدراك ما الظلم!!


    وكأنه سكاكين تختلج أضلعي أو طعنات تغرس في صدري ومن خلفي تدمي ظهري..



    أوتعلمون أي ظلم هذا!!


    ظلم مشاعري ..


    لو كنت ما أحببتك!!


    لما أسهر الليالي من أجلك


    لما أنزف الدموع وأزف التناهيد


    وحيدة في ليالي ظلماء حالكة السواد


    والخوف يعتريها من كل جانب


    لما أصرخ وصوتي كما الريح يعصف بي


    أنت جاهل لتفاصيل حبي لك وما أدراك ما الحب وقلبك لا يعرف الصفح والغفران!!


    الحب أن تسااااامح


    الحب أن تعطي


    الحب أن تخاف على حبيبك


    الحب أن تفهمه


    الحب أن تقدر مشاعره


    الحب وللأسف الشديد أن لا"تخسره"


    الحب أن تضحي من أجله


    الحب أن تمنحه الفرص


    الحب وباختصار أن تحبه كما تحب نفسك وأكثر!!


    إياك وجرح تلك المشاعر الصادقه..


    أعلنت لك بقايا تلك الكلمات علها توضح بعض مما سلبته من فمي ..


    أتيتك أنثى محطمه ..منتهية ..لا تستطيع اعطائك قدر أنمله !!


    ومع هذا عاودت مأساتها معك ..


    أتعلم لما لأنها أحبتك!!


    لم يكن حديثي هنا هو دافع انكساري لأنني وبكل ثقه استمديت النور من جديد


    وصدقني لن يكون رحيلك نهايتي!!


    لأنني تعلمت من الماضي أن لكل غلطه ثمن ولكل صدمه احتمال ولكل حب نهااااية..


    شكراا لك لأنك أحببتني !!


    شكراا لك لأنك سمعتني يوما!!


    شكراا لأنك احترمتني !!


    وختاماا


    ألف شكر لأنك بعتني!!
    avatar
    omar.volley
    شخصية هامة
    شخصية هامة

    ذكر الرسائل الخاصة : 478
    العمر : 26
    العمل/الترفيه : volley ball
    تاريخ التسجيل : 18/05/2009

    رد: سأعيش رغما عن جرحي...!!

    مُساهمة من طرف omar.volley في الجمعة سبتمبر 04, 2009 2:41 pm

    شكون هادا؟؟؟؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس مايو 24, 2018 8:37 pm